منتدى مدينة الباب ... ملتقى شباب وصبايا الباب

أهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات الباب دوت إبداع معك وبك نرتقي
يبين لنا انك زائر لدينا ولست عضواً أهلاً بك عزيزي



في حال الضرورة سجل في منتداك وإن سجلت فهذا شرف لنا ولعائلة منتديات الباب دوت إبداع
منتدى مدينة الباب ... ملتقى شباب وصبايا الباب

منتديات الباب دوت إبداع .... نلتقي لنبدع

استغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم واتوب إليه ....
للتـواصـل مـع المديـر العـام للمنتـدى مباشـرةً على الرقـم الخـاص 0956575312
عبـد الجبـار درويـش ... لتجارة الأدوات الكهربائية ....
إســـتـبــدل القــديــم بالجــديــد .. مكيفات ـ برادات ـ غسالات ـ جوال 0932880351
إبــداع للدعــاية والإعــلان.... ( كروت فيزيت - كروت اعراس - فليكس -فينيل لاصق - اقلام وأختام - بروشورات وجميع فنون الطباعة الحديثة) ..... سـوريا - حلـب - البـاب - جوال 0956575312 - هاتف 7830759
ســكـر للديكورات والجبس ........ قناطر ـ  أسقف مستعارة ـ جبس مبورد ـ كورنيش ........ حلـب ـ البـاب مقـابل مفـرق الـراعـي ...  بإدارة لطوف محمد سكر ـ جـوال 0932716541

المعرض المنزلي .... لكـل ما تحتـاجه الأسـرة ...... حلب ـ البـاب آخر شـارع المسـتوصف ـ شـمال جامع امهـات المـؤمنين ـ جوال 0992740972

مجمـوعة تسـونامـي المـتحدة ....... لصاحبهـا :  مـحـمـد كميــان ... ســوريا ـ حـلب ـ جـــوال 0999823053
للتـواصـل مـع المديـر العـام للمنتـدى مباشـرةً على الرقـم الخـاص 0956575312
سبحان الله .... والحمد لله .... ولا إله إلا الله .... والله أكبر
هــنــا إعــلانــك ضعه علــى منـتـديات ريــنان دوت إبــداع 

    صفحة ألم قصه محزنه جداً

    شاطر
    avatar
    M.N.R
    مشرف عام
    مشرف عام

    الابراج : الاسد عدد المساهمات : 415
    نقاط : 1004914
    السٌّمعَة : 1
    تاريخ التسجيل : 07/11/2009
    الموقع : www.albab.ibda3.org

    صفحة ألم قصه محزنه جداً

    مُساهمة من طرف M.N.R في 2009-11-08, 4:31 pm

    *** الجزء الثامن ***

    وصلنا في الجزء ياللي طاف لما شوق بدت تاخذ عهود ووعود مع ساره انهم ينسون الماضي .. ينسون الاحزان .. ينسون الدموع .. ينسون ياللي مضى وطاف .. وتكون النقله للبيت الجديد بدايه لصفحه جديده بعيده عن صفحات الاحزان ياللي اخذت كل وقتهم واحلى سنين عمرهم .. طلعت شوق وميثا من غرفه ساره وخليفه موب مصدق كلام ساره انه خالته شوق تبا تنسى سعيد .. تنسى ضناها ..تنسى كل ياللي طاف عليها وتفتح صفحه جديده ....
    خليفه وفي خاطره يقول : موب معقوله خالتي تنسى كل شي مره وحده .. وكيف بتنساه وهيه كل دقيقه وثانيه تطري اسم سعيد .. كيف بتعيش حياتها بدون الا تطري ذكراه ..*وفجأه حس خليفه انها فرصه على شان انه يكون عندهم وقت كافي انهم يلقون سعيد*...
    يلتفت خليفه صوب ساره وهو يقول لها .. : ساره .. انتي فتشتي كل اغراضها !!!؟
    ساره وهيه تكتب : يا اخي تراك سألتني اكثر عن مره . شنو رايك انته تسير وتفتش بنفسك.. اصلا ما حسيت من خالتي شوق انها تطلع من غرفتها .. وياللي طلعها امك يوم خبرتها اني ابي افتش في اغراض خالتي مشان فصايل الدم .. قامت امي وشلتها عندها السوق .. وانا فتشت في كل مكان ... وما لقيت شي.. حتى انها نست تاخذ مفتح الكبت حقها .. لانه امي خلتها تستعجل وترتبك ..هاها
    خليفه وهو يبتسم ..: عجيييييييييب .. امي صارت مفتشت مباحث ..هاهاها.. تعرف تربك خلق الله ..هاهاها
    ويقطع كلام ساره وخليفه طلوع ابوهم مطر من غرفتهم بعد ما تسبح وترتب بعد تعب الطريق والشغل ..يلتفت مطر ولا بخليفه ومعاه ساره تبتسم .. فرح مطر يوم شاف ساره تبتسم .. تقرب منهم ولا بساره تتغير ملامح وجهها وتنزل راسها وتربع لغرفتها .. سارت للغرفه وخلت خليفه متعجب من تصرفتها ياللي ما تغيرت من استوت السالفه القديمه .. كيف تسير منهم وابوها موجود !!.. كيف بتسير وابوها مقبل ومبتسم لها مشان يمسح كل شي!! . .يعيد الامور مثل طبيعتها!! .. يعيد العلاقه بينه وبينها !!..كيف تبتعد منه وهوه ياللي يحبها من خاطره!! .. كيف تبتعد وهو ياللي يدور رضاها !! .. اخذ خليفه يطّلع في ساره وهيه تنفر من ابوها وهو ياللي يحاول انه يصلح ياللي مضى وطاف .. التفت خليفه صوب ابوه ولا عيونه مرسوم فيها كل انواع الحزن .. حزن ابوه بيّن من عيونه.. كيف ضناه فلذه كبده تكره وتبتعد عنه !!... كيف كل ما اقترب منها تشرد منه!! ..كل ما حاول يلمسها يقشعر بدنها من تقربه منها !!..ليش كل ما قابلت عيونه بعيونها تنزل عيونها في التراب!! .. شنو ياللي يقدر يسويه مشان يعيد قلب ساره له!! .. شنو ياللي يقدر يقدمه لساره اكثر مشان ترجع ابتسامتها وسوالفها ياللي عمره ما مل منها!! ..كيف ترجع العلاقات بينهم وهو كل ما يقترب منها تنفر منه!! .. اخذ مطر يتبع بنظرته الحزينه ساره وهيه تطلع لغرفتها وهيه تتهرب منه .. خليفه لاحظ هذي النظرات الحزينه من ابوه .. بس حاول انه ما يحسس ابوه انه انتبه لنظراته الحزينه ..
    فجأه يلتفت مطر صوب ولده خليفه ويقوله .. : خليفه .. سير لاختك وقولها اننا بنتقل متى ما هيه تريد؟! .. وخلها تاخذ راحتها ..
    خليفه ..: وليش ما ننتقل باقرب فرصه!! .. ليش راي ساره وهو ياللي مهم!!..؟
    مطر وهو شبه حزين : لانه النقله كلها هذي مشان خاطر ساره .. ساره هيه ياللي بتقرر متى بنسير .. وهذا كلامي الاخير .. وسير قول لاختك متى تبينا ننتقل ..
    حس خليفه انه ابوه يريد ساره تحس باهميتها له .. وانها غاليه عنده وبتم غاليه عنده .. سار خليفه لغرفه ساره وطرق الباب ..
    خليفه وهو يطرق الباب: ...ساره!!.. هذا انا خليفه ..
    وتبطل ساره الباب .. وهيه تتطلع كانه ابوها موجود ولا لا !! ...وتتشوف يمين وشمال كانه في الممر ولا لا .. وتأشر لخليفه انه يدخل بسرعه ..
    خليفه وهو شبه معاتب على ساره .. : ساره .. !! ..شنو فيج انتي!!؟ .. تأشرين وتحتشرين .. !! ..هذا ابوج بعد .. ولا شنو السالفه ..
    وتتغير نظره ساره من خايفه لنظره غضب .. وتجي ساره بتصكر الباب .. ولا بخليفه يحط ايده على الباب و يدز الباب مشان يدخل ...ويدخل خليفه للغرفه وهو غضبان من تصرفات ساره ياللي كنها ياهل ...
    وفي الغرفه خليفه بغضب بعد ما طفح الكيل عنده ..: ساره ..!! .. اما انج ما تستحين يا انتي ..!! .. عنبو غيرج ..هذا ابوج .. وانتي منه وفيه ..كيف تعاملينه جيه ..
    ساره وهيه نظرات الغضب تزداد عندها على خليفه .. وتأشر له انه يطلع برى ..بس خليفه يرفض ويقول لها ..
    خليفه وهو الغضب طالع من عيونه ..: ما بطلع .. ما بطلع اليوم لين افضي غيض سنين في قلبي يا ساره .. غيض سنين وانتي تتهربين من الصدق ياللي الكل يجاملج فيه ويعيشج بوهم .. ما بطلع لين اقول ياللي في خاطري .. اقول ياللي امي استحت تقوله .. ياللي ابوي جاملج سنين وهو يكابر على نفسه انه بيراضيج ويبصلح ياللي بينكم مع الوقت .. سمعي يا ساره .. .. وانتي صح انج ما غلطتي .. بس شنو ذنب ابوج ياللي سنين وانتي معذبته معاج.. يا ساره لو الله رزقج بولد ودوم يتهرب منج .. كيف بيكون شعورج .. ليش ما تحطين نفسج في موقف ابوي .. ليش ما تحاولين تجلسين معاه .. تحسسينه انج تحبينه .. ليش تبينين له كرهج ياللي من عيونج يطلع ..
    بدت تدمع عيون ساره .. وهيه تسمع لكلام خليفه ياللي مثل السهم في قلبها .. ياللي كنه موس يجرح اعضاءها الدخليه .. تلتفت ساره وبدموعها تحاول تجاوب بس ما قدرت لانه الكلام اصلا ما يطلع منها ...
    ويكمل خليفه بعد ما تغيرت نظرته من غضب لنظره انسان حنون .. يحس بدموع توأم روحه وجسده .. يمسك خليفه على خدود ساره ياللي ينزل منها الدمع مثل سير الغدير .. يمسح دموعها وهو يقولها ..: ساره .. انا اعرف قساوه السالفه ياللي مرت عليج .. وانهم ولا واحد فهمج هذيك الساعه .. بس انتي كبرتي الحين .. ما تميتي صغيره .. شوفي حالت ابوي من استوت السالفه .. ..شوفي نظراته الحزينه صوبج وانتي تصدينه .. تنكرين وجوده كأب ... وجوده كأنسان مهم في حياتج ... ليش كل ما تقرب منج نفرنيه .. كل ما تقرب منج اهملتيه .. كل ما ناظرج بعينه ظهرتي نظرات الكره له . .شوفي حالته .. عمره ما كمل اكله عندنا .. لانج ياللي ما تيلسين معانا يوم ناكل لين هوه يخلص اكل ... . وهو ما يباج تكونين جوعانه يوم هوه يملا بطنه .. انتي ليش ما تحسين في الناس وتبين الناس تحس فيج .!! .. ليش تعذبينهم وانتي نفسج سبب عذابهم .. ليش كل ما تكبرين واتمين كبيره في عقلج و فكرج .. لي متى بتمين معذبه نفسج ومعذبه اهلج معاج .. شوفي الناس من حولج .. شوفي مشاكلهم.. الانسان تراه ما تهون عليه مصايبه لين يشوف مصايب غيره .. انتي لا تسيرين بعيد .. لا تدورين على مشاكل الناس .. شوفي خالتي شوق .. قارني مشاكلها بالمشكله ياللي مريتي عليها .. شوفي وش قد خسرت .. خسرت اب وهيه طفله ام خمس سنين .. خسرت زوج وهيه حامل ... من غير المشاكل ياللي مرت عليها قبل وفاه زوجها حمد الله يرحمه .. شوفي انها خسرت امها وهيه في امس الحاجه عليها .. شوفي حياتها بعد اختفاء سعيد ولدها .. قارني نفسج بشوق .. لو يستوي ربع ياللي اتستوى لها عليج .. شنو بيكون حالتج.. وانتي مشكله صغيره ما قدرتي تتحملينها .. وتميتي تعذبين نفسج وتعذبين غيرج معاج ......ليش ما تحسين بمشاكل شوق مثل ما هيه تحس بمشاكلج .. ليش تنتظرين امي تبتسم لج وانتي ياللي لازم يبتسم لها .. انتي الظاهر ما عرفتي الدين عدل يا اختي .. شوفي وش الله امر في كتابه الكريم .. شوفي ياللي مكتوب عن الوالدين .. اقل اقل ما فيها ما تقولين لهم اففففففففففففففففف .. ولا تشوفينهم نظرت الغضب في عينج .. وانتي ما شاء الله .. موب مقصره ...سنين على هالحاله .. معذبه نفسج ومعذبتهم معاج .. بسج .. كبري .. مانج صغيره .. يعني لو في يوم تزوجتي وصار لج عيال وتمو يسون فيج جيه ..كيف بيكون شعورج!!!!!! .. لا تنسين انه الدنيا دواره .. وكما تدين تدان .. وياللي تسوينه في هلج الحين بيسونه عيالج فيج ..
    وفجأه تنفجر ساره من البكى قدام خليفه.. بكت ورمتمت على فراشها .. بدت تبكي بقوه . تحس بتأثير كلام خليفه عليها .. حاول خليفه انه يتقرب منها .. بس هيه بدت تنفره هوه الثاني منها بعد .. يقترب خليفه من ساره وجلس على السرير معاها .. بدى خليفه يمسح على راس اخته وهيه تبكي على السرير وهو يقول لها ...
    خليفه وهو نظرته حزينه .. وهو يمسح على راسها..: ساره .. !! ..ادري اني قلت كثير من الكلام .. بس والله هذا كله لمصلحتج .. وانا لو ما تهمني مصلحتج بتم اجاملج مثلهم وما بقول لج اي شي .. تدرين ليش بننتقل من هذا البيت .. !! .. ترعفين شنو السبب ..!! .. السبب هوه انتي .. شوفي ابوي شنو سوى .. سنين وهو يبني في البيت الجديد .. ,كله هذا على شان خاطرج .. موب على شان خاطر اي واحد .. شوفي شنو ياللي سواه . .خسر كل ياللي جمعه من فلوسه في السنين ياللي طافت مشان بس يخليج تنسين ياللي مضى وطاف .. بناه وهو على امل انج ترجعين له.. تتكلمين معاه .. ترجعين له يا بنته الدلوعه .. بس يا خساره ..الظاهر تعبه ووقوفه في الشمس ما همج .. ما همج غير نفسج تشبعينها له كره وغيض على كل من ياللي يقول كلمه الحق في وجهج .. صار ماله داعي الواقع في عالمج يا ساره .. صار المجاملات هيه ياللي تهمج .. تحبين العالم تجاملج وتخليج انتي الصح وهم الغلط مشان تشبع غرورج .. انتي قارني باللي تسوينه لهم وياللي هم يسونه لج .. وشفوفي نتيجه كلامي .. بتشوفين انج مقصره في حقوقهم كثير ...والحين انا بتركج مع نفسج .. بس قبل لا اسير ..ابوي قالي اني اقولج متى تبينا ننتقل من هذا البيت .. شوفي ..حتى في الفترات الاخيره وانتي تعاملينه بحقاره .. هوه ما نسى دوره كأب انه يتحملج بس انتي يا خساره نسيتي دورج كبنت له ...
    ويطلع خليفه من غرفه ساره وهو يمسح على دموعه....بعد ما فضفض ما في خاطره ..تمت ساره في غرفتها تبكي ...وتلوم خليفه على ثقل الكلام ياللي قاله.. بدت ساره تبكي وتحس بثقل في خفوقها .. ثقل في تنفسها .. ثقل في حركتها .. مع من بتتكلم ما دام الشخص ياللي تفضي له همومها قال لها شياء واشياء .. مسكت ساره دفترها ياللي تفضي له اهمومها .. ويلست تكتب ..
    باقي من الذكرى تواقيع وحروف *** وصفحه عذابٍ ما طوتها الليالي
    وحرفين مكتوبه بدم من الجوف *** ورسائل مطبوعه في خيالي
    وشمعه أمل تبعد عن عيوني الخوف *** وأشباح ماضي قارب للزوالي
    فيه الرجاء ما قد دفنته وانا أشوف *** يومه يجي ما قد نشد كيف حالي
    حط السبب كله مقادير وظروف *** وصدقت حلف اللي على القلب غالي
    ليته مع الايام في حالي يروف *** ويعرف سبايب عبرتي وانتحالي
    (4)

    اهنيه هلت دمعه من ساره اشبعت دفترها من الدمع ومن الهموم ياللي حتى الدفتر تشبع منها ..
    طلع خليفه ...وشاف امه قريب لا تبكي .. وقربها ابوه .. ولا ابوه يحمل شنطته مره ثانيه ..
    خليفه وهو مستغرب ..: بويه عسى ما شر .. وين ساير وانته توك واصل ..
    مطر : والله الدوام متصلين فيه .. يقولون انه ياللي بيناوب عني زوجته مريضه بالحيل .. بيسفرونها .. ومشان جيه انا باخذ الشفت حقه لين يرجع .. ومناك انا باخذ اجازه
    خليفه : انزين توك واصل .. اتصل فيهم قولهم انهم يدورون غيرك ..
    مطر وهو يطالع لخليفه ..: افا يا خليفه .. الرجال ما تهرب من شغله .. حرمته مريضه .. ولو ما سرت انا استلمت شغله اليوم بتأخر الرجال عن السفر .. والمرض ما بينتظره .. ولا بينتظر على حرمته .. وانته شد حيلك .. وهل هالله في امك واختك ..
    ميثا وهي تدمع ..: مطر .. كيف يعطونتك شفته ونحن تونا شفناك .. ما صار على وصولك ثلاث ساعات .. والحين نص الليل .. يا مطر بات الليله وبكره بتسير ..
    مطر ..: لا ما فيه داعي .. انشاء الله راح ارجع لكم بعد كمن اسبوع .. ما بطول ..
    خليفه : ووين الرجال يداوم .. وش من مكان يا بويه ..
    مطر .. : والله ما ادري يا خليفه .. اظنه في وحده من الجزر .. مش مشكله .. بعدها بيعطني اجازه اربعين يوم .. بجلس معاكم على راحتي .. بس انتم لا تحاتون .. برجع لكم بعد كمن اسبوع ..
    ميثا هيه تدمع عيونها ..: يا مطر ما حسينا من الله انا نشوفك .. والحين تسير عنا ..
    ويناظر مطر في ميثا .. ويحط ايده على خدود ميثا ويمسح دموعها .. : افا يا ميثا .. كيف تقولين هذا الكلام .. انا ما بطول بالكثير شهر .. لين يالرجال يرجع ولا يشوفون ليه مناوب ثاني .. وانشاء الله تهون ..انا ما بسير الحرب .. هاهاها.. بسير لوحده من الجزر .. حذفه حصاه مني ..
    ميثا وهيه تتنهد...: والله يا مطر ما اعرف ليش قلبي ينغزني ... ما اباك تسير .. والله ما اباك تسير ..*وهنيه تهل دمعت ميثا * .. مطر اخر الليله على شاني .. كان ما ليه خاطر عندك مثل ما قلت مشان خاطر عيالك ..
    مطر وهو يضحك ..: هاها.. يا ميثا انتي الغلا كله و ولج الخاطر كله .. وانتي ياللي قلبي لها يفرح كل ما شافها .. بس انتي ادرى بالحال .. انشاء الله برجع لكم باجازه اطول ...وبتملون مني ..
    مثيا ..وهيه تمسح دموعها ..: لا عاش من مل منك يا بو خليفه.. بس ما شبعنا منك ولا عمرنا بنشبع ...
    وهنيه يدش خليفه مثل العاده عرض مشان يخرب على الشيبان الجو الرمنسي ياللي عايشينه ..: هاهاهاها..عيني على الحـــــــــــــــــــــــــــــــــــــب .. وينك يا بو مصبح تعال شوف ..هاهاه
    وهنيه يضحك مطر وتضحك ميثا .. وتسأله ميثا ..: وانته شنو دخلك .. ما تشوفنا مندمجين .. ومنو هذا بو مصبح ياللي تصيح به .!!!!؟
    خليفه ..وهو يضحك انه مسح دموع الوداع وقلبها لفرح ..: هاهاها..والله ما اعرفه .. بس قلته جيه ....هاهااها.. قلت لك يا ابويه ..امي ما تستغني عنك .. والحين كل مره بتقولي اتصل في ابوك .. شوفه وينه..وهيه ما بتتصل مشان تتغلى عليك...هاهاها
    هنيه يحمر وجه ميثا .. تربع صوب خليفه بتضربه على كلامه ياللي اكبر عنه ..ويشرد خليفه وهيه تقوله : يقطع بليسك يا ذي الصبي ..حشى ..يني ..موب ادمي ..كله يخرب علينا ..
    ويربع خليفه للغرفته وميثا وراه..
    في هاي اللحظه طالع مطر صوب غرفه ساره وكنه في نظرته الوداع الاخير .. ما عرف مطر .. بس حتى هوه حس بنفس احساس ميثا .. كنه شي بيفرقعهم قريب .. ما عرف سر هذا الاحساس ياللي انزرع في خاطره بعد كلام ميثا له .. بس هوه حاول انه يطمنها....
    رجعت ميثا لمطر وهيه ماسكه خليفه من اذنه.. وخليفه يتوجع ..
    خليفه وهو متوجع ..: اخ .. اخ .. اخ.. امي امي .. عورتيني .. بس خلاص ما راح اقول شي ..
    ميثا وهيه تبتسم ..: لا ما شي .. انته ما تيوز .. يالله سلم على ابوك وخل هذيج الهبلا تجي توادع ابوها ..
    وهنيه يقاطعها مطر ويقول : لا ما يحتاج .. ما منه فياده .. انابسير .. انشاء الله راح اشوفكم في البيت الجديد.. بس انتوا هل هالله فيها ..تراها مهما كانت هذي دلوعتي ساروه..
    ميثا : والله ما خربها غيرك انته.. دلعتها زياده عن اللزوم..
    مطر .. : وهيه تستاهل .. بس لا تزعلونها ..تراه ياللي فيها مكفيها ..
    ويسلم خليفه على ابوه وتوادع ميثا مطر لين الباب .. في هذي اللحظه كانت ساره تسمع كلام ابوها يوم يقول لهم انها دلوعته وتستاهل .. بدى صدى صوته يتردد في حنايا ضلوعها .. بدت كلماته تسوي رنين حلو في خاطرها.. بدت الحروف تشكل احلى واروع نغمه في خاطرها... وطلعت ساره من الغرفه بعد فتره تربع بتوادع ابوها ياللي ساير للشغل .. واول ماطلعت ولا بسياره ابوها طالعه من البيت وقاطعه مسافه مبتعده من البيت .. حاولت ساره تنادي بصوت .. بس خانها الصوت .. خانها ما طاع يطلع . .. ما طاع ينبه الانسان ياللي حبها انها تقوله ربي يحفظك ويرجعك لنا بالسلامه...ما قدرت توادعه غير بالدمعات ياللي صدها منبعه من خافي ضولوعها..و ياللي الدمعات تبعته ليت سيارته وهو يقطع في الحارات متجه لابوظبي ..
    خليفه وامه فرحوا يوم شافوا انه ساره طلعت من البيت بتوادع ابوها ..هذا خلى خليفه يفرح لانه كلامه القاسي لاخته بدى يطلع بعض النتايج .. وفجأه ولا بساره تتغير ملامحها من حزينه وبدموع لوحده غضبانه على خليفه .. سارت منه ولا كنه موجود.. خليفه عرف انها عدها زعلانه عليه ..مشان جيه ما كلمها ..قال في خاطره انها بترضى بعدين .. ودخلوا الكل للبيت وهم يدعون لمطر انه يوصل بالسلامه لانه تعب السفر والشغل لين هذيج الساعه فيه .
    تمت ميثا هذيج الليله مساهره وهيه تنتظر تلفون من مطر.. بس مطر تأخر ما دق عليهم .. بدت ميثا يخزها قلبها انه شي شين استوى لمطر .. بدت تحاتيه بالحيل ..بدت دمعاتها تنزل منها.. وهيه ماسكه على قلبها .. ولا بدقيقه ولا التلفون يرن كانت حوالي الساعه خمس الصبح ..
    ترررررررررررررررررررررن .. تررررررررررررررررررررررررررررن ..
    ولا في الصيحه الثانيه تشله ميثا وهيه تبكي .. : وين استوى الحادث .. وعسى مطر بخير ..
    ولا بمطر يضحك ..: هاهاها. .الله يقطع بليسج ..اكيد هذا خلوف النذل سوى فيج جيه ..خلاج تحاتيني ..
    ولا بميثا تنفجر من البكى ...: حرام عليك يا مطر .. ليش ما دقيت ليه تلفون طول هذيج الفتره ..والله قلبي عورني.وبدتيت احاتيك ..حرام عليك ..
    ويلست ميثا تبكي بحراره ...
    مطر وهو يراضي ميثا ..: لا والله انشغلت .. وخاصه من وصلت على طول طرشوني للشغل ..
    ميثا : لا والله خليفه ما سوى شي مسكين .. بس انا ياللي قلبي معورني عليك من الصبح .. ما عرف وش ياللي فيني يا مطر .. اباك تكون معانا ..
    مطر وهو يحاول يهدي من ميثا ياللي تصرفاتها صارت غيربه ..: افا يا ميثا ..موب انتي اللي تضعفين بالهشكل .. وياللي الله مكتبه بيكون .. حتى ولو انا كنت في بيتكم.. ياللي يجي من الله حياه الله .. وانتي ما تقدرين تسوين شي ..
    ميثا وهيه تمسح دموعها وتهدي اعصابها ياللي كلام مطر ثبتها وخلاها تقوى اكثر : ونعم بالله يا مطر .. ونعم بالله .. وانته ليش ما تنام الحين .. وتريح شوي ..
    مطر : انشاء الله بس حبيت اني اطمنكم اني بخير وعافيه ..
    ميثا ..: الحمد لله على السلامه ..
    مطر : الله يسلمج .. يالله شي في الخاطر ..
    ميثا .. : سلامه روحك يا بو خليفه .. بس قولي ..عندك احد من المعارف ...
    مطر وهو يضحك ..: هاهاها..ليش بتوصينهم عليه ..
    ميثا ..وهيه تبتسم ...: هيه بوصيهم عليك ..كم مطر عندنا الله لا يحرمنا منه..
    مطر وكنه نافخ ريشه ..: الله ..الله ..الله.. يا عيني ..تتغزلين فيني .. يا ويل حالي انا ..كله هذا الغلى ولا عمرج بينتيه ..هاهاهأ..
    ميثا .. : انا الغلطانه .. والله الرجال ما ينعطون وجه ..هاهاها..
    مطر وهو يضحك .. بس انا موب اي رجّال .. انا زوجك .. لا نسيتي ..
    ميثا.. لا والله ما نسيت ..وفديت زوجي انا بو عيالي ..وربي لا حرمني منه.. بس قولي ..احد عندك من المعارف ..
    مطر وهو مستغرب ..: هيه ..عندي سالم بن علي .. تعرفينه...بس ليش تسألين كل هذي الاسأله .!!
    ميثا .. : اعرفه ..والنعم مخاوي شما .. بس حبيت اتطمن عليك انك ما بتضيج من الشغل ..عندك احد من المعارف .. هذي كل السالفه ..
    مطر ..: لا ماشي ضيج .. الشباب هنيه يا كثرهم .. ولا بهم قصور .. بس انتي لا اتحاتين.. وهل هالله في ساره ..تراه تسوى نظر عيني ..
    ميثا ..وهيه تنفخ : لا تخاف عليها هيه وكشتها ياللي كنها الدياكه لاعبه فيها ..
    مطر ..وهو يضحك ..: يالله ياللي يغارون من بناتهم ..هاهاها.. بسم الله عليها.. ساره مشاء الله .. قمه في الروعه... طالعه على امها.. قمر بسم الله عليها .. لا دياكه لاعبه فيها ولا شي ..
    ميثا..: ما علينا .. لا توصي حريص . .وساره في العيون.. بس انته سير نام الحين وريح ..تراه عندك شغل باكر ولين الحين مانمت ..
    مطر ..تمام .. انا بسير اصلي وبرقد الحين ..شي في الخاطر يا ام خليفه الغاليه ..
    ميثا وهيه فرحانه انه ضنونها خابت ..: سلامت قلبك فديت قلبك انا .. ونومت العوافي ...وربي يتقبل منك ..
    مطر .. يالله في امان الله ..
    ميثا .. : الله يحفظك يا رب ..
    ويصكر مطر السماعه ويسير يصلي ويرقد .. في هذيج اللحظه بدت ميثا تحس باحاسيس غريبه .. بس المهم انه ضنونها خابت .. انه مطر وصل بخير وسهاله ....وقامت واتعوذت من بليس وسارت تصلي الفجر وتدعي الله انه ما يحرمهم من بو عيالهم ...بعدها سارت ميثا تنام بعد ما تطمنت انه كل شي تمام في البيت .. تطمنت انه كل شي على احسن ما يكون .. ما درت ميثا انه فيه شي بدى يتغير في الغرفه ياللي طول عمرها تحس بالعطش للسعاده .. فيه غرفتين ما ذاقن النوم هذيج يالليله .. غرفه شوق ياللي كان نسيان ضناها ثقيل على قلبها .. وغرفه ساره ياللي كلام خليفه ايقض فيها اشياء واشياء .. بدت تفكر في كلامه .. في جديه ياللي سوته وياللي كانت تسويه .. لي متى بتم حالتهم جيه .. لي متى بتم امورها ما ابوها مرتبكه.. لما ساره وشوق كانو مشغولين بالتفكير ولا باول شعاع نور يدخل من غرفهم ويخبرهم انه الشمس اعلنت ظهورها لتنشر نورها ... طلعت الشمس مشان تعلن بدء يوم جديد يمكن يكشف لهم اشياء واشياء .. كان الجو صافي وفيه بعض قطع السحاب ياللي مخليه الجو روعه .. قام خليفه ولا لقى احد على الريوق مثل العاده ..سار وشغل سيارته مشات تحر ورجع ولا بساره قاعده على الريوق .. اول ما شافت خليفه قامت من الريوق مثل ياللي انتدت نفسها.. والله خليفه يغايضها اكثر وهو يقول ..
    خليفه بمزاحه الثقيل ..: هاهاها.. زيـــن والله .. بيزيد الريوق وبيبقى ليه اكثرمن الشاي ..هاهاها
    ولا بساره تأشر له ..انه المطبخ مليان .. وموب ناقصه شي .. ولا بخليفه يغايضها..
    خليفه ..هاهاها.. : زين ...زين .. بس سيري تعبي هذي الخدامه السمكينه تسوي لج ريوق ..
    وتأشر ساره انها بتقولها .. وهيه ما عليها منه ولا من الخدامه ..
    ومشان يغايضها خليفه اكثر .. بدى يسوي نفس اشاراتها بس بطريقه خلت سارت تموووت غيض عليه .. وتعصب وتربع لغرفتها وتصك الباب بقوه ..
    وخليفه ابو الشباب ميت من الضحك مثل عادته على ساره ياللي تتحسس كثير من اي شي .. ولا بباب شوق يتبطل .. شوق وهيه تشوف خليفه يضحك ..
    تدخل شوق الصاله ولا بخليفه يضحك من الخاطر ..تبدى شوق تسأل ..: علومك يا الكركووووور .. شنو يضحكك هذي المره.. لا يكون قطوه مثل العاده طاحت من الجدار وانته ياللي فاره بالكوب مثل كل مره ..
    خليفه وهو ميت من الضحك...: بعدج ما نستي السالفه .. لا ما شي .. بس عصبت بساره وماتت من الغيض .. بس لا يكون يوم صكت الباب قومتج ..
    شوق وهيه تضحك ..: هاهاها.. لا يا خليفه .. انا اصلا ما نمت .. بس انته ليش تغيرت باسلوبك مع ساره .. شكلك بديت تعصبها بدل لا تكون ياللي يواسيها .. يا غناتي هذا موب زين منك ..مهما كان هذي اختك ..
    خليفه وهو كنه جدي ..: يا اختي . شوفي انتي تصرفها .. صارت تعاتب خلق الله ولا تبي احد يقولها شي ... كل ياللي تسويه تحسبه الصح .. وابوي وامي ما يقولون لها شي لانها مريضه وانتي دوم تجاملينها .. وتراضينها .. لي متى بتم ساره متدلعه .. يكفي انها الحين صارت حرمه عمرها 16 سنه .. وياللي في عمرها تفكيرهم انضج منها .. انا مني وغادي ما بجاملها .. كل ما اشوفها غلطت بقولها انها غلطت ..
    شوق وهي متعجبه ..: سبحان الله .. !!! هذا خليفه .. بسم الله عليك .. اقول .. لا يكون طحت في الحمام اليوم انته تتسبح .. ادري فيها الخدامه ..دوم ترش الماي في الحمام ولا تمسحه .. *وتقوم شوق بمسك راس خليفه ياللي مستغرب انه شوق الثقيله في طبعها تغيرت لمزوحيه * ... ما فيك ولا ضربه ..لا يكون كبرت وانا ما ادري ..انا كم ليله نمت في الغرفه .. لا يكون سنين وانا ما ادري ...
    وهنيه ينفجر خليفه من الضحك ..: هاهاها..هيه انتي صرتي الاميره النائمه ..مشاء الله .. وانا ادور الرقاد ولا الاقيه ...ألظاهر انج انتي شافطه الرقاد كله منا ..هاهاها
    شوق هيه تضحك ..: يقطع بليسك .. الحين تأكدت انها حاله ومرت .. غربالله بليسك .. والله قلت الصبي كير وصار رجال ..هاهاها..الظاهر ما بتكبر ..بتم ياهل ..وطيب وقلبك حبيب وخفيف على الكل ..
    عاد خليفه من سمع هذا الكلام قريب ولا يشفط الارضيه من الخقه .. : هاهاها.. يا حليلي .. والله اني طيب .. والكل يحبني ..فديييييييييييييييييييييييييييييتني ..والله اني حبيب . .واشوف بنات الحاره تتحرشن فيني .. شكلي مزيون وانا ما اردي ..
    ولا فجأه تنفجر شوق من الضحك .. : هاهاهاهاها..ربي لا عدمني منك يا خليفه ..والله انك صدق بسمه البيت ..هاهاها.. وانا شوفك كل يوم تطلب فلوس ..شكلك تبدر السبير ياللي في سيارتك من كثر البنات ما تتعلقن فيك وهن تحاولن تاخذين الرقم منك ..هاهاها
    خليفه وهو متفاجئ ..: كيف عرفتي ..هاهاها.. والله اني عفت السبيرات ..شكلي بسير بهليكبتر ..هاهاها.. مشان ازعاج البنات ..
    شوق ..وهيه عيونها تدمع من الضحك : لا يو خوي .. البنات اعقل منك .. بسوين طريق مشان يوصولن لك .. بس ابركلك خلق على الارض..ولا تطير .. والله انهن تطيحن ياللي ما يطيح من السما ..هاهاها
    وفجأه تدخل ميثا وهيه مستغربه من انه البيت فيه ضحكات وسوالف على الريوق ..ولا بشوق تضحك من الخاطر على خليفه ياللي يالس يسولف عليها ويهيه ميته من الضحك عليه ...
    شافت ميثا في شوق البتسامه ياللي سنين ما ارتسمت فيها .. شافت فيها شوق القديمه قبل لا تعيش مشاكلها واحزانها .. بدت شوق تضحك وتسولف كنها الوليه .. كنه ياللي استوى لها عمره ما مر عليها .. كنه الصفحات ياللي عاشتها صدق امتسحت من مذكراتها .. الظاهر انه في امور كثير راح تتغير .. يلست ميثا عندهم وبدى خليفه يسولف عليهم ويكلمهم وهم يضحكون ويعلقون على اغلاط خليفه ياللي يسويها .. ولا فجأه يطالع خليفه في الساعه ...
    قام خليفه من مكانه وهوه يقول .. : اااااااااوووووووووووهههههههه .. تأخرت ..
    ميثا ..وهي تناظر ساعتها ..: تو الناس .. بعقي على دوامك ساعه .!!!؟
    خليفه : لا انا مواعد خويي فارس اني بنسير نخلص الواجبات من وقت مشان اوديه ابوظبي ..
    ميثا : .. بوظبي !! .. ليش .. عسى ما شر .. وليش انته توديه .. ليش هوه ما يسير في سيارته ..
    خليفه : طولي عمرج ما عنده سياره .. يقول انشاء الله بياخذله ابوه سياره قريب ...وبوظبي بنسير مشان عنده مقابله مشان شلغه .. يعني لا تنتظروني .. .يمكن اتأخر ..
    ميثا ... : زين ... لو سرتوا ابوظبي مرو عليه ابا اعطيك ورقه فيها بعض الاغراض ياللي اباك تيبها ليه ..
    خليفه ..: يا امي احنى يمكن نطول هناك .. وفارس عنده مقابله على وظيفه ... يعني يمكن نتأخر وانا ما اضمن اني ايب لكم كل شي ..
    ميثا ..: اوهووووووووووووو .. دوم تتهرب مني .. بس عندي دواك ..
    خليفه .. : يا امي ما تهرب .. بس والله بنكون مشغولين ..
    هنيه تدخلت شوق في الموضوع..شنو رايكم نطلع الخميس الجاي كلنا لبوظبي نتكشت في الاسواق وخليفه يكون فاضي في هذاك اليوم..
    خليفه : لا .لا لالالال .. ما اقدر ..الخميس عندي موعد ..
    ميثا : موعد عند منو بعد يا رجل الاعمال ..
    خليفه .. : عند فارس وهله .. عازميني ...*وهنيه يغمز خليفه الامه ياللي فهمت الاشاره ..* ...زين ولا بعد فيه اعتراض!!؟
    ميثا ..: لا يا سيدي امرنا لله .. يوم الاربعاء يوم بتخلص من الدوام بنسير .. لا بعد الحبيبه عازمتك على عشا بعد ..
    ونفجر خليفه من الضحك وهو يقول: هاهاها..مني هذي مقطوعه النصيب ياللي بتبتلش فيني .. والله ما حظها ..هاهاهاها
    وهنيه تنفجر شوق وميثا من الضحك .. ويطلع خليفه من البيت صوب الجامعه.. وصل خليفه للجامعه ولا بفارس ينتظره عند المدخل ..
    فارس : علوم يا خليفه .. تأخرت ..
    خليفه ..: والله ما شي .. بس اخذت توقيع بأذن خروج من البيت ..هاهاها..تعرف امي . .لازم توقيع دخول وخروج.. يعني بيتنا صار معسكر ..هاها
    ويضحك فارس على تعاليق خليفه ياللي دومها خفيفه..: هاهاها..يقطع بليسك ..والله انك سوالف يا خليفه .. بس قولي .. انته مشغول اليوم ولا لا .. اباك تكون صريح معاي ..ما اباك تجاملني ..
    خليفه ..: لا والله يا فارس ..ما عندي شي .. شنو مخططك اليوم ..
    فارس ..: انا عندي محاظره لين الظهر ومناك بخلص .. وانته !! ..
    خليفه .: انا عندي محاظره من الساعه 10 الصبح لين السعه 12 الظهر .. عندك شي ..
    فارس ..: خلاص .. انا بخلص حدود الساعه وحده .. بس انته شنو رايك تسير وتشتري ورد ..
    خليفه وهو مستغرب : ورد!!!! ... ليش .. عندك خويه ولا قلت ليه يا الخاين ..
    فارس وهو يضحك ..: هاهاها.. لا خويه ولا هم يحزنون ..انا بودي هذا الورد لعبدالله .. انته تعرفه .. ياللي وصلناه المستشفى ..
    خليفه : ااوه .. عبدالله .. ,ليش الورد .. اعرف النه الشباب ما يحبون هذي الحركات ..
    فارس ..: الورد يا خليفه موب بس للبنات .. لورد يصفي القلوب .. وانا احس انه هذا الانسان يحب الورد .. بس لما نسير بقولك كل شي ..بس خلنا نسير للمكتبه مشان نخلص الواجبات ....
    طلعوا الشباب لمكتبه زايد ويلسوا يحلون الواجبات لين خلصوا ..وساروا للمحاظرات ..بعد ما خلص خليفه من محاضراته سار وجاب الورد مثل ما قاله فارس .. خلص فارس من المحاظرات وطلعوا بعدها الشباب للمستشفى ياللي فيها عبدالله ..
    وفي المستشفى ..
    فارس .. يبدى يخبر خليفه بقصه عبدالله ..
    فارس ...: اقول خليفه ..تراه هذا عبدالله متكبر شوي .. بس لا تدر عليه .. مهما يقولك .. زين ..!!؟
    خليفه وهو مستغرب : وليش ما ارد عليه ... والله برد ولا عليه منه .. عنبوه نزوره وهو يقولنا كلام شين ..
    فارس ...: ما فيه وقت للشرح .. بس انته اسمع كلامي ..
    ووصلوا الشباب لغرفه عبدالله .. ولا يسمعون عبدالله يزاعج بصوته .. ولا بالممرضه تطلع محتشره ومعصبه ..
    ويناظر فارس صوب خليفه وهو مبتسم وهو يقوله ..: شفت ياللي انا قصدي فيه ..ويمك خليفه ايدينه ويضمهم لبعض وهو يقول :.. فارس عندك سلاح والا انا اضحي وادخل قبلك ..!!؟
    فارس وهو يبتسم : وليش السلام وانا ادخل ولا انته تدخل ..!!
    خليفه ..: والله احس بحفوز .. الظاهر انا داخلين حرب .. موب زياره ..!!.. اوصيك بامي واهل بيتي ..هاهاها
    وينفجر فارس من الضحك على سوالف خليفه :..هاهاها.. الله يقطع بليسك ..ادخل ..ادخل .. وخل عنك السوالف ..
    دقوا الشباب الباب وعبدالله ينفر منهم وهو يقول ..ما ابا حبوب .. يالله برا ..
    ولا بدخله خليفه وفارس ..
    تغيرت نظره عبدالله من عصبي لواحد يهدي من اعصابه ..
    عبدالله وهو بلا نفس: .. خير .. شنو تبون انتوا بعد ..
    فارس وهو مبتسم ..: اعوذ بالله .. ما جينا الا مشان نطمن عليك .. ونسأل عن صحتك .. شنو مسوي اليوم .. عسى احسن ..!!
    عبدالله .. وبلا نفس ..: مثل امس .. وانته كنت عندي امس .. يعني بغدي حصان بين يوم وليله .. بس انته شنو تبى ..
    وقاطعه خليفه ياللي صج بدى يعصب ..: والله الظاهر انا غلطنا يوم جيناك .. وش فيك انته تعصب وتنفخ علينا ..*ولاحظ خليفه نغزه فارس ياللي نغزه اياها ..وبدى خليفه يغير الموضوع..* ..على العموم .. مشاء الله عليك يا بو حميد .. صاير ظبي ....اشوف قوتك حتى في صوتك امبينه ..هاههاهاها..من اخر الممر تنسمع .. احسن شي انهم يرخصونك..
    عبدالله .. وهو معصب : والله اول شي ما طلبت امنكم انكم تزوروني .. وثاني شي ما احد طلع نصيحتك .. لاني الحين في مستشفى . والاطباء موب مقصرين ..
    هنيه يغتاض خليفه وكان وده يرد على عبدالله بس فارس تدخل في الموضوع وغيره بطريقته السياسيه ..
    فارس .. : انشاء الله الورد عجبك .. !!؟
    عبدالله بلا نفس ..: ومن طلب منك ورد انته .. !! ..شنو تحسبني بنت .. !!؟
    ويقاطعهم دخول الممرضه ..وفي يديها مزهريه ..وهيه تقول ..: here we go Mr. Abdulla ... as you asked ...this is flower vase with water for your flower .. they are nice .. who brought them for you !! *الترجمه ..تفضل يا سيد عبدالله ... مثل ماطلبت .. مزهريه وبها الماء .. باقه الورود ياللي عندك حلوه .. من جابها لك !!*
    عبدالله متفشل من الممرضه انها يابت المزهريه له قدام الشباب : this is none of your business ...now but them in the flower vase as you said .. * الترجمه : هذا موب شغلج .. الحين حطي الزهور في المزهريه مثل ما انتي قلتي*....
    الممرضه .. باستغراب : I didn't say anythings !!!!.. you asked me long time ago to bring you a flower vase .. come one don't feel shy to love flower ... or you are shy to tell your friends that you love their flowers !!! * الترجمه: انا ما قلت شي !! .. انته طلبت مني من مده طويله اني اجيب لك مزهريه مشان ازهارك .. لا تستحي انك تحب الورود .. او لانه اصحابك موجودين تستحي تقول انك تحب الزهور ياللي جابوها لك!!!؟*
    عبدالله وهو محرج .. : but them as i told you and get lost .. not body asked you for your opinion .. *الترجمه : حطيهم مثل ما قلت لج وذلفي .. ما فيه احد طلب رايج فيهم*
    الممرضه بزعل : It is my Foult to be nice to you .... all the nureses told me that you are *$#!%@ * الترجمه : الغلط مني اني طيبه عندك .. ولا كل الممرضات قالن انك (كلمه موب زينه وانتو محشومين من سماعها )*.؟
    عبدالله بغصب يوم سمع الكلمه الشينه : get lost before i call the director and tell him about what you just said * الترجمه: ذلفي الحين قبل لا اتصل بالمدير واخبره عن ياللي قلتيه الحين ..*
    طلعت الممرضه وهيه مسامحك اللهوره الخاطر .. كانت تحسب انها بتغير من طباع عبدالله ياللي الكل في القسم يشتكي من اخلاقه الزفت ..
    فارس وهو يناظر بكل اسف الممرضه ياللي كانت مسكينه طيبه مع عبدالله وهو ياللي كان معاها قاسي وعديم الاحساس ..
    فارس بعتاب ..: افا يا بو حميد ما هقيت زودك وزود الحريم واحد .. المفروض يوم الحرمه لاطفتك انك تكون لطيف الطبع معاها .. مو تخشعها قدامنا .. وهيه مسكينه كانت حاطه امل انه الممرضات غلطانات في حكمهن عليك .. بس انته ياللي اثبت لها انهن هن الصح واهيه الغلط ..
    عبدالله وهو يبعد نظره عن نظرات فارس ياللي كلها لوم فيه ..: هذا موب شغلك .. وانا ما طلبت رايك ....
    خليفه وهو معصب : حوه ..أنته .. اسمع .. لا تحسب انا اسكتين منك لانا بينا شي من فلوس ابوك .. ولا بينا شي من وراك .. انته المفورض حس باللي يحبك لذاتك وياللي يتمصلح من وراك .. شوف حالك الحين .. حتى الممرضات تنفرن منك .. ما فيه ولا واحد زارك في المستشفى من الخلق لانه اخلاقك زفت مثلك ..
    وهنيه يقاطعه فارس بعد ما قربت عيون عبدالله ياللي قلب وجهه عنهم كنه خليفه لمس بكلامه نقط حساسه .. : خليفه .. يالله لازم نسير لبوظبي .. قبل لا انتخر على موعدنا ..*ويلتفت فارس صوب عبدالله ويقوله ..* يالله بوحميد ..تبى شي من ابوظبي .!!
    عبدالله وهو الصوت كنه مخنوق ..: لا .. ما ابا شي ..
    ويبتسم فارس لعبدالله ويقترب منه ويوايهه وعبدالله مستغرب من تصرف فارس ياللي يشوف اخلاقه وطبايعه ما تغيرت حتى وهو يكون وقح معاه ..:وهنيه يقوله فارس ..: انشاء الله انا بكره بمر عليك .. بس ما اوعدك اي وقت ..
    عبدالله .. وهو يحاول يخفي اندهاشه من اصرار فارس له ..: لا ما يحتاج .. شوف اشغالك ابركلك .
    وهنيه ينفر خليفه وهو يقول : احسن ... انته ما تستاهل احد يزورك .. لونك تحسن من طباعك بتشوف العالم ملتمه عليك .. بس شكلك بتخرس من بقى من حولك يوم بتم جيه ..
    وهنيه مسك فارس خليفه يوم حس انه عبدالله قريب لا اتخونه الدمعه وتطلع قدام فارس وخليفه ياللي خليفه بدى يلمس نقط حساسه عن عبدالله .. مسك فارس خليفه ووهوه كانه يوقله طلعنا بسرعه ..
    فارس وهو يبتسم لعبدالله : يالله بو حميد ما بنطول عليك .. انشوفك على خير الغالي ..
    طلعوا فارس وخليفه من الغرفه وخلوا عبدالله تخنقه العبره يوم خليفه قال كلام يحرك مشاعر عبدالله البارد في طبعه الوقح في تصرفاته ..
    بعد ما طلعوا الشباب مسك فارس خليفه وقاله ..: يا خليفه الله يهديك .. انته ليش جيه .. انا اقول لك لا تسوي هذي الحركات .. المروفض انك تراعي مشاعره ..
    خليفه وهو مستغرب من صبر فارس : يا اخي ما تشوف تصرفاته وسخه .. احنا ما جينا مشان نطلبه صدقه .. جينا نواسيه وانشجعه .. وانسامحك اللهب الاجر من زيارته .. بس الظاهر انه ما يستاهل ..
    فارس ..: يا خليفه ياللي ما فيه الرجّال مخليه جيه ..
    خليفه وهو مسغرب : أنته تعرف شي وانا ما اعرف!!؟ .. قولي بصرني .. علني استفيد منك .. والله انا ما اقدر اصبر عليه .. حشى موب مخلوق هذا .. موووووووووس .. يقطع في كل ياللي قربه ..
    فارس انا بقولك في الطريق .. بس عطني لحظه مشان تفهم بعض الشي .. خلنا نسير صوب الممرضه مشان تفهم اكثر .
    طلعوا فارس و خليفه لمكتب الممرضات .. وسألوا عن الممرضه ياللي كانت في غرفه عبدالله او المسؤوله عنه .. خبروهم انهم بيلاقونها في مكتب القسم .. طلعوا فارس وخليفه للمكتب ولا الممرضه تدمع عيونها من كلام عبدالله ياللي كان جارح ... وبطبيعه الانثى من السهل انها تبكي لابسط الامور .. دخل فارس وخليفه بعد ما طرقوا عليها الباب ..
    مسحت الممرضه دموعها وابتسمت ..: Hi guys ... what can i do for you ...*الترجمه : هلا بالشباب .. كيف اقدر اخدمكم * ....
    فارس : will .. we would like to apologies about what our friend just said ..* الترجمه : بصراحه .. اتينا نتأسف عما بدر من صدقينا ..*
    الممرضه وهيه تمسح دموعها وتبتسم : your apologies are accepted .. don't worry about it .. but i thought he is sad and lonely .. because i heard him last night crying .. so i said i have to cheer him up .. but he is not the same person who I heared him crying last night ... he is totely different person !! Now im not surprize to see not body visiting him .. it is seems he dosen't has a friends!!! * الترجمه: اعتذاركم مقبول .. ما يهمكم كل شي بيكون تمام .. بس كنت احسبه انسان حزين و وحيد .. لاني سمعته البارحه يبكي.. ففكرت اني افرع معنوياته .. بس شكله مش نفس الشخص ياللي شفته البارحه يبكي .. هذا شخص مختلف تماما عن ياللي شفته البارحه ..انا مش مستغربه انه لين الحين ما احد يجيه من اصحابه ..الظاهر ما عنده اصحاب ..*
    ويلتفت فارس على خليفه مثل ياللي كانت ضنونه في محلها ..فهم خليفه من فارس كل شي .. لانه بعد كلام الممرضه تفسر لخليفه تصرفات عبدالله .. ياللي كان يشعر بالوحده والحزن بروحه ..
    فارس وهو يناظر للمرضه وهو مبتسم لها ..: Thank you ..for your patient .. and please don't worry about what he said .. becuase he dose has a very pure heart .. but he is tired and sick of being here in the hosptial...*الترجمه: شكرا جزيلا على صبرك .. وارجوج انج ما تاخذين في خاطرج من كلامه .. لانه قلبه صافي جدا .. بس هوه تعبان ومتضايق من جلسته في المستشفى ..*
    الممرضه..: it is ok ...Some time we do have some people who they are like Abdullah .. but Abdullah make me tired more than them .. but it too strange to see Abdullah has a nice friends like you guys .. how come you understand him when he is not nice person!!!?* الترجمه : لا بأس .. في بعض الاحيان يكون عندنا ناس من مثل عبدالله .. بس عبدالله يتعبني اكثر عنهم .. بس انا اشوفها صدق غريبه انه عبدالله عنده اصدقاء طيبين من مثلكم .. كيف انتوا تفهمونه وهوه شخص موب زين !! *
    فارس وهو يبتسم..: We understand him becausea we know he is a really nice person ..but he has some trouble and we trying to cheer him up .. but please .. try to forget what he is saying and try to be nice to him as we just saw .. : *الترجمه ...: نحن نفهمه لاننا نعرف انه انسان طيب .. بس المشكله انه عنده بعض المشاكل .. ونحن نحاول اننا نخفف عليه .. بس ارجوج ... حاولي انج تنسين ياللي قاله عبدالله اليوم وانج تكونين معه طيبه مثل ما شفنا اليوم ..*
    الممرضه ..: it is ok guys .. and thanks for being nice to me .. it is really nice to see nice people like you over here .. bucaseu i saw so many people but they are not nice like you guys.. It is really nice to talk to you guys ..but i gatta go .. i have lot of stuff to do ..* الترجمه : ما عليكم يا شباب .. ومشكورين انكم كنتوا طيبين معايه .. من اللطيف اني اشوف ناس طبيبن مثلكم هنيه .. لاني اشوف انا كثير من الناس .. بس هذيلا الناس موب طيبين مشراتكم .. من اللطيف ان اتكلم عندكم بس انا لازم اسير الحين ..عندي اشياء كثيره لازم السويها ..*
    فارس وهو مبتسم ..: it is nice to talk to you too .. and we are alse have alot of things to do .. so take care and wish to see you next time without any tears ..hahaha.. take care now ... and have a great day * الترجمه .. ومن اللطيف انا تكلمنا عندج .. وحتى نحن لازم نسير ..عندنا مليون شغله مشان نسويها .. والحين اعتني بنفسج وخلينا انشوفج المره الجايه بلا دموع .. هاهاها.. اعتني بنفسج .. وطاب يومك ..*
    وهنيه تبستم الممروضه تودعهم بعد ما طلعوا من الغرفه ..طلعوا على طول من الغرفه لسياره وهم يتكلمون عن عبدالله وكيف حالته ياللي موب مسقره ..
    يا ترا أيش ياللي حيصير على فارس والجماعه ياللي عنده .. فيه اكيد اشياء راح تصير .. اشياء راح تربككم .. وتغير مجرى الاحداث .. اشياء راح تخلي ناس تتغير حالهم من حال لحال.. بس منهم هذيلا ..
    احداث غريبه عجيبه راح تصير .. لا تخلوا الجزء الجاي يفوتكم .. لانه فيه اشياء راح تقلب موازين القصه
    ..


    ..............*~*_________^_^__________*~*...............

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-06-25, 11:12 am